الحزب الاشتراكي يدعو سعيّد إلى عدم توظيف ملف ''المعطلين'' عن العمل في صراعه مع خصومه

الحزب الاشتراكي يدعو سعيّد إلى عدم توظيف ملف ''المعطلين'' عن العمل في صراعه مع خصومه
سياسة
53

دعا الحزب الاشتراكي رئيس الجمهورية، قيس سعيد، إلى "عدم توظيف ملف المعطلين عن العمل في صراعه مع خصومه السياسيين والبدء الفوري في تنزيل المنصة الرقمية والأوامر الترتيبية لتفعيل القانون عدد 38" المتعلق بتشغيل أصحاب الشهادات العليا ممن طالت بطالتهم، مذكّرا إياه في هذا الجانب بأنّه "هو من ختم القانون".

كما طالب الحزب، في بيان له أمس الأحد 21 نوفمبر 2021، رئاسة الحكومة ومصالحها باستكمال تنفيذ الاتفاق التي أمضته الحكومات السابقة مع اللجنة الوطنية لقدماء الاتحاد العام لطلبة تونس "المفروزين أمنيا" على خلفية نشاطهم النقابي والسياسي قبل 2011 وفق الشروط المتفق عليها مع اللجنة المعنية.

ودعاها أيضا إلى التعجيل بالانطلاق في تسوية وضعية "الدكاترة" المعتصمين بمقر وزارة التعليم العالي منذ أكثر من سنة بعد التزام مصالحها ورئيس الجمهورية بذلك، مطالبا في الآن نفسه كل المعطلين وأصحاب القضايا العادلة بمواصلة الضغط والاحتجاج بالطرق السلمية من أجل تحقيق مطالبهم المشروعة.

وأوضح الحزب الاشتراكي أنّ الخيارات "النيوليبيرالية" التي توخّتها الحكومات المتعاقبة بعد 2011 بقيادة حركة النهضة وحلفائها عمقت الأزمة الاقتصادية والاجتماعية التي تعيشها البلاد مما زاد في نسبة البطالة لدى الشباب، وخاصة من أصحاب الشهادات العليا، متّهما في الآن نفسه حركة النهضة بـ"إغراق الإدارة التونسية بعشرات الآلاف من الانتدابات العشوائية لمناصريها ومن جماعة العفو التشريعي العام، الأمر الذي دفع بالشباب التونسي الى الاحتجاج"، وفق تعبيره.

وانتقد ما اعتبره "تراجعا" من قبل رئيس الدولة عن تنفيذ القانون المنشور بالرائد الرسمي واعتباره قانونا غير قابل للإنجاز ورفضه لجميع الاتفاقات السابقة بتعلات واهية، وفق ما جاء في نص البيان.

وأشار إلى أنّ التحركات الاحتجاجية التي قادها الشباب "المُعطّل" من أجل الحق في الشغل مكّن من استصدار قانون 38 الذي يقضي بتشغيل أصحاب الشهادات العليا الذين طالت بطالتهم لأكثر من عشر سنوات، مضيفا أنّ قدماء الاتحاد العام لطلبة تونس "المفروزين أمنيا" تمكّنوا أيضا من إمضاء اتفاق إطاري يقضي بتسوية وضعيتهم في التشغيل على مراحل برعاية الاتحاد العام التونسي للشغل وعن طريق اللجنة الوطنية للمفروزين أمنيا المتعهدة بهذا الملف مع حكومة الشاهد في 2018 .

حزب العمال: القرار البريطاني حول 'حماس' استهداف لحركة التحرر الفلسطينية

السابق

حراك تونس الإرادة : ''مضمون مكالمة سعيد وبلينكن الاعتداء صارخ على هيبة الدولة''

التالي

مقالات مشابهة

  • حزب العمال: القرار البريطاني حول 'حماس' استهداف لحركة التحرر الفلسطينية

    اعتبر حزب العمال، اليوم الأحد 21 نوفمبر 2021، أن القرار البريطاني القاضي بتصنيف "حركة حماس" الفلسطينية كمنظمة إرهابية، ''جائر واستعماري ولا يستهدف حركة حماس في ذاتها، بل يستهدف مجمل الشعب الفلسطيني وقواه المقاومة.
  • 1000 شخص شاركوا في الوقفة الاحتجاجية أمام رئاسة الحكومة

    أفادت وزارة الداخلية بأن الوقفة الاحتجاجية التي دعا إليها أحد الأحزاب صبيحة اليوم السبت 20 نوفمبر 2021 بساحة القصبة أمام مقر رئاسة الحكومة والتي انتهت على الساعة 13.20 وشارك فيها حوالي 1000 شخص حسب تقديرات المصالح الأمنية انتهت دون أي حوادث تُذكر.
  • حركة الشعب تدعو الحكومة الى إصدار الأمر الترتيبي المتعلق بالقانون عدد 38

    اعتبرت حركة الشعب في بيان لها أن القانون عدد 38 لسنة 2020 المؤرخ في 13 أوت 2020 هو قانون من قوانين الدولة وجب أن ينفذ ،داعية الحكومة الى "مباشرة إصدار الأمر الترتيبي المتعلق به بعيدا عن استحضار كل الخلفيات و الحسابات السياسية التي رافقت صياغته و المصادقة عليه و التي كانت حركة الشعب بريئة منها، علما و انها هي صاحبة المبادرة التشريعية التي أفرزت هذا القانون".
  • حمة الهمامي لقيس سعيد: ''برَا روَح''!

    وصف رئيس حزب العمال حمه الهمامي اليوم السبت 20 نوفمبر 2021 ، قيس سعيد بالرئيس الذي لا يملك مشروعا لانقاذ بلاده من أزمتها الاقتصادية والاجتماعية الخانقة.
  • الدستوري الحر يطالب بحل البرلمان والدعوة الفورية لانتخابات مبكرة

    نظم الحزب الدستوري الحر اليوم اليوم السبت 20 نوفمبر 2021، وقفة احتجاجية في ساحة القصبة بالعاصمة للتعبير عن "رفضه المطلق" لما وصفه بالتخاذل في محاسبة " الاخوان" (النهضة) وفسح المجال امامهم للرسكلة وإعادة تنظيم صفوفهم والمطالبة بحل البرلمان والدعوة الفورية لانتخابات مبكرة في أقرب الاجال.