عادات خاطئة تؤدي إلى زيادة الوزن.. احرص على تجنبها

عادات خاطئة تؤدي إلى زيادة الوزن.. احرص على تجنبها
صحة
93

قد يكون استهلاك الكثير من السعرات الحرارية وراء زيادة الوزن، لكنه ليس السبب الوحيد، إذ توجد عادات خاطئة تؤدي إلى زيادة الوزن أيضاً، فإحرص على تجنبها.

وقد يكون من الصعب كسر العادات القديمة، إلا أن التغييرات البطيئة والثابتة في نمط حياتك يمكن أن تحررك من هذه العادات الخاطئة إلى الأبد.

1. تناول الطعام أثناء مشاهدة التلفزيون:

التركيز على الشاشة أمامنا يجعلنا غير مدركين تماماً لكمية الطعام الذي نتناوله.

2. عدم أخذ قسط واف من النوم:

إن قلة النوم تجعلك تشعرين بالجوع كونها تؤثر على إفراز هرمون الكورتيزول؛ وهو الهرمون الذي ينظم الشهية. كما أن الحرمان من النوم يزيد من تخزين الدهون في الجسم.

3. تناول الأطعمة المصنّعة:

تحتوي الأطعمة المعالجة، بما في ذلك الحبوب السكرية والوجبات السريعة على عدد كبير من المكونات الضارّة، بالإضافة إلى السكريات المضافة والمواد الحافظة والدهون غير الصحية. علاوةً على ذلك، ثمة رابط بين الأطعمة عالية المعالجة وزيادة الوزن، ولعل ذلك قد يكون سبباً لإرتفاع معدلات السمنة في العالم.

عادة ما تكون الأطعمة المصنّعة مليئة بالسعرات الحرارية ولكنها خالية من العناصر الغذائية الأساسية، مثل البروتين والألياف التي تجعلك تشعرين بالشبع. وبالتالي، يجب أن تفكري في الاستغناء عن الوجبات المصنّعة والوجبات الخفيفة، مع التركيز بدلاً من ذلك على الأطعمة الكاملة.

4. التسوق في حالة الجوع:

التسوق وأنت تشعرين بالجوع يجعلك تفرطين في شراء الأطعمة غير الصحية. لذا، يوصى بتناول القليل من الطعام قبل الذهاب في جولة التسوق.

5. تخطي وجبة الإفطار:

هو خطأ كبير يقع فيه كثيرون، إذ يحتاج الجسم إلى الوقود، لذا لا بد من تزويده ببعض الخيارات الصحية لإنتاج الطاقة و القيام بعملية الأيض الضرورية. أفضل خيارات الإفطار: الحبوب الكاملة مع الفاكهة الطازجة.

يمكن أن يؤدي الاستهلاك المنتظم من الأطعمة والمشروبات السكرية، مثل الحلوى والكعك والصودا والمشروبات الرياضية والآيس كريم والشاي المثلج ومشروبات القهوة المحلاة، إلى زيادة محيط الخصر بسهولة.

يربط العديد من الدراسات تناول السكر ليس فقط بزيادة الوزن ولكن أيضاً بزيادة خطر الإصابة بالحالات الصحية المزمنة، بما في ذلك مرض السكري من النوع 2 وأمراض القلب.

7. أسلوب حياة خامل:

يعدّ الخمول من العوامل المساهمة في زيادة الوزن والأمراض المزمنة.

فالعمل في وظيفة مكتبية، ومشاهدة التلفزيون، والقيادة، واستخدام الكمبيوتر أو الهاتف، جميعها أنشطة تفتقر إلى الحركة والنشاط. يمكن أن يؤدي إجراء بعض التغييرات البسيطة في نمط الحياة، مثل ممارسة الرياضة والجلوس بشكل أقل، إلى إحداث فارق كبير.

وزن الحامل مؤشر لاحتمالات إصابة طفلها بمرض مزمن!

السابق

انتبه.. علامة تحدث أثناء الليل تشير إلى إصابتك بورم خبيث

التالي

مقالات مشابهة